الاثنين، 7 ديسمبر، 2009

أصابع الشوكولا محشوة بجوز الهند ... بالصور




المقادير

500 غ مارغارين طرية

نصف كأس سكر ناعم

ملعقة صغيرة خميرة حلوى

القليل من الفانيليا

نصف كأس شاي حليب سائل

بيضة

فرينة حسب الحاجة

الحشو
مقدار من جوز الهند

ملعقتين كبيرتين بودرة الكاكاو

ملعقة كبيرة سكر

ملعقتين كبيرتين زبدة ذائبة

عسل


التزيين


شوكولا سوداء ذائبة + كمية من جوز الهند

+ورود وأوراق من عجينة اللوز

+ لماع الحلويات


التحضير


نأخد المارغارين + السكر نمزجهم جيدا حتى الحصول على كريمة بعدها نضيف

البيضة ونمزج + الفانيليا + الحليب ونخلط جيدا ثم الخميرة ونضيف الفرينة شيئا

فشيئا حتى الحصول على عجينة متماسكة نتركها ترتاح 30د

ثم نحضر الحشو نمزج جوز الهند وبودرة الكاكاو والسكر والزبدة ثم نضيف العسل

إلى غاية الحصول على حشو متماسك مثل الصورة



نأخد العجينة نبسطها تقريبا 0.4 سم ونضع الحشو على الحافة كما في الصورة



ونلف لفة واحدة



ثم نقطع و نحاول تسوية الحربوش بإدينا ليلتصق الحشو بالعجينة ثم نقطع أصابع مائلة


نطهوها في فرن متوسط الحرارة حتى يصبح لونها ذهبي
بعدها نتركها تبرد ثم نغطس الأصابع في الشوكولا ذائبة ونمرر الجوانب في جوز الهند
ونزين وسط الأصابع بوردة وردية اللون + أوراق من عجينة اللوز و نضع من فوق القليل من لماع الحلويات


وهذه صورة الحلوى النهائية



Welcome


بالله عليكم تدعو لأمى ربنا يشفيها ويخليها لينا أمين يارب العالمين


الدعاء أمانه فى رقابتكم ليوم الدين

المصحف الفلاشى

بالله عليكم تدعوله

ادعو معي لابي فهو الان يسأل

اللهم اغفر له وارحمه، وعافه، واعف عنه، وأكرم نُزُله، ووسع مُدخلهُ، واغسله بالماء والثلج والبرد، ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، وأبدله دارًا خيرًا من داره، وأهلًا خيرًا من أهله وزوجًا خيرًا من زوجه، وأدخله الجنة، وأعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار.

اللهم اغفر لحينا و ميتنا، وشاهدنا و غائبنا، وصغيرنا و كبيرنا، و ذكرنا و أُنثانا، اللهم من أحييته منا فأحيه على الإسلام، ومن توفيته منا فتوفه على الإيمان، اللهم لا تحرمنا أجره ولا تضلنا بعده.

اللهم إن سيد بن علي في ذمتك، وحبل جوارك، فقه من فتنة القبر وعذاب النار، وأنت أهل الوفاء والحق. فاغفر له وارحمهُ إنك أنت الغفور الرحيم.

اللهم عبدك وابن عبدك وابن أمتك احتاج إلى رحمتك، وأنت غني عن عذابه، إن كان مُحسنًا فزده في حسناته، وإن كان مُسيئًا فتجاوز عنه.